السبت، 22 أكتوبر، 2011

السقوط

سقط القذافي سقوطا مرعبا ....تناقلت وسائل الإعلام اللحظات الأخيرة له وهو في حاله مزرية جدا 
ظننا أن ذلك سيؤثر في بقية الطغاة ....وسيعرفون أن الشعوب هي من ينتصر في نهاية المطاف 
لكن رئيس النظام اليمني قال متحديا لأعضاء حزبه : مجلس الأمن لن يقطع رأسي!!!!
لقد دعا لاجتماع عاجل في تمام الواحدة من فجر يوم السبت بعد صدور قرار مجلس الأمن 
الاجتماع ضم أعضاء مجلس حزبه المصغر المكون من ابنائه وأخوته وأبناء أخوته وأربعة أشخاص من أسرته المقربين ...اجتمع بهم في أحد المخابئ الخاصة به تحت الأرض في منطقة النهدين ولمدة ساعتين لينفض الاجتماع بتعليمات صالح أن تكون جاهزيتهم القتالية على أعلى مستوى لينتظروا إشارة البدء منه....
وفي تمام الخامسة وأربعين دقيقة من فجر اليوم السبت 2011/10/22 تم التقاط مكالمة هاتفية من صالح لنجله أحمد ليقول بالحرف الواحد: ابدؤوا الضرب بكل أنواع الأسلحة ..طهروا الحصبة ومنطقة صوفان ...دمروا كل ما يقف أمامكم..لافرق بين موقع ومنزل ...رجال ومره شيبه وطفل ...خلوا مجلس الأمن والأمريكان والخليجيين والأوروبيين ينفعوهم ...مش مهم من يموت ومن يحيا حتى لو ينتهي الحرس الجمهوري كله والأمن المركزي والقوات الخاصة والنجدة ...أشتي اشفي غليلي وانشاء الله تحرق اليمن من طرفها إلى طرفها....
وفعلا صحا الناس على أصوات القذائف والصواريخ في منطقة الحصبة وصوفان وعلى معسكر الفرقة الأولى مدرع ...القصف عنيف وغير مسبوق 
فهل هذا هو الجنون الذي يسبق السقوط؟؟؟؟

الخيال والإبداع

يملك الإنسان قدرات هائلة لا يمكن تخيل حدودها .. تلك الأعداد الهائلة من خلايا الدماغ، والوصلات العصبية لم تخلق عبثا... لم تخلق من أجل ...