السبت، 9 مارس، 2013

دعاة يغيرون حياتنا للأفضل


كتبهاأحلام ، في 17 سبتمبر 2008 الساعة: 14:42 م

كثيرا ماسمعت حديث الغلام والراهب والساحر
وهو من الأحاديث الصحيحة
ولكن لم أفهم - في كل مرة - ماالمقصود من ذلك الحديث
بل وسمحت لنفسي أن أتعجب من ذلك الحديث ، وأتعجب أكثر لكونه حديث صحيح
استمعت مرات عديدة لشيوخ تناولوا الحديث ورووه كما ورد
دون أن يملكوا القدرة على توصيل المراد من الحديث
ولكن عندما تناول الأستاذ/عمرو خالد في برنامجه قصص القرآن
- جزاه الله خيرا- وبإسلوبه الرائع جعلني أشعر كأنني أعيش الحديث
كلمة كلمة
وأكثر من ذلك شعرت بأنني أرى الغلام وأتعايش مع مايحدث له
وكررت الصلاة والسلام على الرسول الكريم
لقد فهمت الحديث
وفهمت الحكمة منه
هي موهبة يعطيها الله سبحانه وتعالى لمن
يشاء من عباده
فهناك من يسرد الحديث كما هو
دون أن ينتبه للمستمعين وطبيعتهم وخلفياتهم الثقافية المتنوعه
وهناك أمثال عمرو خالد
من يمتلكون موهبة
دمج المستمع في الموضوع والأخذ بيده حتى يستوعب ويفهم خلفيات الحدث ولماذا حدث
وتفسير كل كلمة وشرح لماذا ؟ وكيف؟ وماالحكمة من ذلك
والأجمل من ذلك ربط الموضوع وأحداثه
بحياة المستمع
فلا يكون الحديث مجرد ألفاظ وعبارات
ولكن يتحول الحديث إلى طريقة وأسلوب للحياة
فتحية إجلال وإكبار للأستاذ/عمرو خالد

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
التصنيفات : اسلاميات | السمات:
أرسل الإدراج  |   دوّن الإدراج  

2 تعليق على “دعاة يغيرون حياتنا للأفضل”

  1. بارك الله فى دعاة الخير والإصلاح وعودة الأمة لدينها

    تحياتى لك
  2. بارك الله فيك د.سيد

    تحياتي وكل عام وأنت بخير

الخيال والإبداع

يملك الإنسان قدرات هائلة لا يمكن تخيل حدودها .. تلك الأعداد الهائلة من خلايا الدماغ، والوصلات العصبية لم تخلق عبثا... لم تخلق من أجل ...