المشاركات

عرض المشاركات من 2014

ترف

صورة
الثقافة ترف...لايقدر عليها المواطن ...ولاتعني شيئا له 
ماذا يعني الفكر...في مجتمع يستنفد المواطن كل وقته في الجري وراء لقمة العيش ...ليوفر لأبنائه اساسيات الحياة...
مواطن يريد فقط اللقمة...الخبز ليشبع 
مواطن يخشى ان ينام اطفاله جوعى ...
مواطن يخشى أن ينام أطفاله في العراء دون مأوى...
مواطن يخشى ألا يتمكن من تسديد حساب صاحب البقالة ...وفاتورة الكهرباء ...
والعجيب أن هذا المواطن تصله فاتورة الكهرباء بانتظام لكنها لاتجروء على مطالبة الأثرياء والشيوخ والمسؤولين ...من يجروء على مطالبة أولئك بتسديد فاتورة الكهرباء أو الماء أو دفع الضريبة ...
لكن الكل يتجرأ على ذلك المواطن لتصبح حياته اكثر تعاسة  ...

الثورة

أعادت سماعة الهاتف لمكانها وهي تشعر بجسدها يرتعش ...حاولت ان تتماسك ..قلبها يخفق بشدة من فرط تأثرها
اخذت السماعة من جديد بعد لحظة تردد...
لابد ان تتصل بزوجها ليعلم بما حدث
 جاء صوت زوجها متساءلا عن سبب اتصالها في هذا الوقت فهي لم تعتاد الاتصال به وهو في مقر عمله ...
- اتصلت اختك قبل قليل ..وكالعادة خرجت عن حدود الأدب في كلامها معي
كان صوتها يرتجف بالرغم من محاولتها للسيطرة على نفسها
- لكنني هذه المرة لم اسكت لها كما افعل كل مره ...لقد حاولت ان أفهمها انني مللت من أسلوبها في التعامل معي ...
جاء صوت زوجها مقاطعا :
- لا توجد مشكلة في هذا
قالت بعصبية واضحة :
- انا اعرف انها ستتصل بك لتشكوني إليك ...لابد ان تفهم أنني لم اعد احتمل تصرفاتها ولو انك ستتصرف كما تفعل في كل مره وتحاول ارضائها وإلقاء اللوم علي ...اقسم بالله لن ابقى معك لحظة واحدة ...
شعر الزوج ان زوجته تتكلم بعصبية وحدة فحاول امتصاص غضبها
- اسمعي هي تستاهل مايحدث لها طالما هي من يبدأ في كل مره ولو اتصلت ساأخبرها انها تجني مازرعت ...لا تقلقي ...
قاطعته الزوجه بنبره غاضبة جدا:
- انا جادة فيما اقول لاتحاول ان تقول هذا الكلام لارضائي انا لن اسمح …