الأربعاء، 15 نوفمبر 2017

قصة قصيرة: (أنت لست سوى امرة)



وسط زحمة السير في منتصف النهار،كانت ليلى تقود سيارتها ترافقها صديقتها ساره ، كانتا في طريق العودة للبيت، سارة تسكن قريب من بيت ليلى.
 توقفت ليلى بالسيارة عند رؤيتها الاشارة المرورية الحمراء، كان الزحام شديد وهناك اصرار من البعض لتجاوز قواعد السير .
تحولت اشارة المرور للون الأخضر ايذانا بالسير، فتحركت السيارة ببطء شديد.
ليلى منشغلة بالحديث مع سارة عندما توقفت بالسيارة في منتصف التقاطع، لسبب لم تفهمه توقفت شاحنة صغيرة كانت أمام سيارتها في منتصف الطريق، تحولت الاشارة الضوئية للون الأحمر من جديد وتعذر سير السيارات من الخط الآخر بسبب توقف الشاحنة أمامها وتوقف سيارتها خلفها.
عندما تحركت الشاحنة كان شرطي المرور يشير لليلى بالوقوف. توقفت على جانب الطريق، اقترب الشرطي من زجاج النافذة، ففتحت الزجاج. نظر إليها وفاجئها بقوله:
-        لقد عطلت حركة السير بسبب توقفك في منتصف الطريق وهذه مخالفة.
لم تستطع ان تخفي دهشتها الشديدة:
-        أنا من عطل حركة السيارات؟ ألم تلاحظ الشاحنة التي توقفت أمامي؟
ارتبك قليلا وقال :
-        اسمعي أنت غر مره[1] لا تخالفي مره أخرى.
-        ان شاء الله لن اخالف مره اخرى.
قالت ذلك بهدوء، واغلقت زجاج النافذة وبدأت بمواصلة السير، لكن سارة انفجرت غاضبة:
-        كيف سمحت له بقول ذلك ؟
نظرت إليها وهي تتسم بهدوء ايضا :
-        ياعزيزتي هو لاحظ ماحدث ويعلم أنني لست الغلطانة لكنه اراد ان يبلغني رأيه في موضوع قيادتي للسيارة، هو يشاهدني كل يوم أمر من هنا ويبدو انه مستاء من رؤية امرأة تتجرأ على قيادة سيارة، فقالها لي اليوم وبكل تاكيد شعر بالارتياح.
لم يعجب ساره ذلك، فقالت باستياء :
-        ماكان ينبغي أن تسمحي له بذلك، لو كنت مكانك لما سمحت له بذلك.
لم تتمالك ليلى نفسها فضحكت بالرغم من ان سارة نظرت إليها بحنق، وقالت لسارة:
-        ياعزيزتي دعيه يعبر عما بداخله، لن نخسر له شيئا.
-        لكنه سخر منك، مامعنى "انت غر مره"؟
قالتها بكثير من الغيظ والاستياء .
-        "انت غر مره " عبارة اراد بها أن يذكرني بحقيقتي التي يراها من وجهة نظره، لكنني اعتز كثيرا بكوني وبحقيقتي فلتنسي الموضوع ياصديقتي.
وجدت ليلى بالرغم من ذلك نفسها تسرح بخيالها بعيدا ..." انت غر مره" هي عبارة تختصر ثقافة سائدة في المجتمع.  مجتمع يدعي انه يحترم المرأة لكن الواقع أمر مختلف.
الذاكرة تختزن الكثير من المواقف التي تلخصها عبارة " انت غر مره" حتى لو لم يقولونها صراحة كما قالها اليوم الشرطي...
نعم "أنت غر مره" فعليك أنت تعرفي حجمك الحقيقي لأنك تعيشين في مجتمع وضع لك حدود معينة لا ينبغي أن تتجاوزيها، حدد لك صلاحيات فلا تحلمي بغيرها وكسر هذه الحدود يزعج البعض.
-        لا تغضبي ياعزيزتي مما حدث، هل تعلمين لقد أعاد الشرطي لذاكرتي موقف حدث قبل ايام، كانت هناك زحمة سيارات وتوقفت السيارات تماما عن الحركة في منطقة "قاع العلفي" ، وكانت سيارتي بالطبع محشورة بين السيارات، فجأة خرج أحدهم من سيارتة ونظر باتجاهي بغضب ورفع صوته عاليا وهو يشير بيديه في الهواء ويصرخ: " تركت التنور وخرجت تزاحم الناس" ، من وجهة نظره أنني أنا سبب الزحمة، وهو يرى أن مكاني الصحيح في البيت أشعل التنور وأحضر الخبز...
-        أي قلة ذوق!
-        مارايك أن نتغدى سوية عندي في البيت؟
-        دعيها لمره أخرى أمي تنتظرني على الغداء.
أوصلت سارة لبيتها، وودعتها وواصلت السير إلى بيتها كانت هناك نظرات كالعادة تتابعها باستغراب " مره بتسوق سيارة ، ياللعجب!".


[1] أنت غر مره بمعنى انت لست سوى امرأة 

القصة  فازت بالمركز السادس في المسابقة الثالثة  للقصة القصيرة والقصة القصيرة جدا لمجموعة أدب المرأة والطفل بتاريخ 11 أكتوبر 2017. 
حصلت القصة على 71.5 من 100 بحسب تقدير حكام المسابقة.

جمهورية من قرح يقرح

تُعد قصيدة " جمهورية من قرح يقرح " أشهر قصيدة وأغنية وطنية يمنية وثقت ثورة السادس والعشرين من سبتمبر ضد الإمامة وإقامة الجمهورية...