الخميس، 24 مايو 2018

السخرية من المرأة

من أغرب الظواهر التي نراها في مجتمعنا هي السخرية ...
وأغربها على الاطلاق أن يتم السخرية من شخص ما بتشبيهه بالنساء ...
فتشبيه أحدهم بالمرأة يعتبر نوع من الأحتقار والأهانة له ...
أي انه يتم تشبيهه بشيء دون المستوى ...
وهذا الذي هو دون المستوى هوالمرأة ...
عندها تكون السخرية ممن تحديدا!
من ذاك الشخص
أم 
من المرأة؟
ان هذا يعكس ثقافة المجتمع الذكورية التي تلصق كل ما هو سلبي بالمرأة ...وكل ما هو ايجابي بالرجل...
ويقولون لا أن  ثقافتنا وديننا يكرم المرأة ...
حقا!!
أين التكريم في الحياة اليومية ...
فيما يقال 
ويعتقد بصحته...
ولو نتأمل ثقافتنا وموروثنا الثقافي ماذا سنجد يا ترى؟
ببساطة سنجد تراث يعتبر المرأة ناقصة عقل ودين...
المرأة ليس لها أمان ...
بالطبع أغلب الحكايات الشعبية تدور حول الخيانات وما تقوم به المرأة من دهاء وحيلة ومكر ...
لدرجة أن استخدام لفظ امرأة يعتبر أهانة للرجل...
نعم يامره أو ياحرمه ...يا مكلف 
أي لفظ منها هو اهانة وتقليل من شأن الرجل لأن فيها تشبيه له بالمرأة الناقصة ...
وبالرم من قول الله سبحانه وتعالى :  “وَمِنْ آيَاتِهِ أَنْ خَلَقَ لَكُمْ مِنْ أَنْفُسِكُمْ أَزْوَاجًا لِتَسْكُنُوا إِلَيْهَا” الروم:21. 
فالاية يتم تفسيرها بأن المرأة خلقت من ضلع أدم...وبذلك هي خلقت من ضلع أعوج وهذا سبب عوج طبيعتها ...
هذا لا نجده في الاية لكن نجده في حديث رواه ابو هريره وبالتالي له قدسية ويحق له أن يكون تفسيره غالب على تفسير القرآن...
وبالتالي تم تكريس دونية المرأة بأدلة دينية ...
فينتصر الرجل ويكون هو الجنس الأعلى ويعتبر تشبيهه بالمرأة هو نوع من الاهانة له ...

فيلم Alpha

بالرغم من انني كنت وحيدة في دار العرض... نعم لقد دخلت لمشاهدة الفيلم في الصباح ... كنت المشاهدة الوحيدة ... لكنني لم أشعر بالندم ... لق...